كيف يمكن للتطبيقات تحديد موقعك الجغرافي دون إستخدام تقنية GPS

بالنسبة لمعظم الناس، الخصوصية مقدسة. على الرغم من أننا نفتح أنفسنا على مواقع التواصل الإجتماعي مثل فيسبوك وتويتر، لا تزال هناك أجزاء من حياتنا التي نراها نحن فقط، وهو ما ينبغي على الجميع الإهتمام به. يمكن أن يكون هاتفك مهم ومساهم في تحقيق العديد من الأشياء الرائعة، والكثير من الناس يحاولون تحقيق التوازن بين إستخدامه كأداة والسماح للتطبيقات التي نقوم بتحميلها بغزو خصوصياتنا، وهناك سبب في طلب التطبيقات الوصول إلى أجزاء حساسة مثل الذاكرة الداخلية، جهات الإتصال أو نظام تحديد المواقع. وبما أننا أصحاب هذه الأجهزة، لدينا الحق في أن نقول "لا"، لا يمكنك الوصول إلى موقعي الجغرافي. نظام تحديد المواقع أصبح جزءاً لا يتجزأ من ثقافتنا. إذا تريد الوصول إلى مطعم جديد ولا تعرف أي هو، ستبحث في خرائط قوقل. هل تريد تعيين مسار الجري؟ هناك طن من التطبيقات التي تستخدم GPS للقيام بذلك. لا تريد للخدمات تعقب تحركاتك؟ قم بإيقاف تقنية GPS. لكن، ماذا لو قلت لك أنه يمكن تتبع موقعك الجغرافي دون إستخدام GPS؟ ماذا لو كانت هناك وسيلة لتطبيق لتحديد أين أنت بالضبط، ومدى سرعتك في السيارة دون إستخدام تقنية تحديد المواقع GPS؟ هذا مخيف جداً، أليس كذلك؟ باحثون في جامعة برينستون تمكنوا من القيام بذلك، عن طريق إنشاء تطبيق بتعليمات برمجية معيّنة قادر على إستخدام أجهزة الإستشعار في الأجهزة لتحديد الموقع الجغرافي، وتحديد IP الجهاز، المنطقة الزمنية، حالة الشبكة سواءً كانت بيانات أو واي فاي. أجهزة الإستشعار يمكنها تحديد مدى سرعة الشخص ونوع التحركات التي يقوم بها. التحرك بوتيرة بطيئة في إتجاه واحد يشير إلى المشي، الذهاب أسرع قليلاً والتحوّل بنسبة 90 درجة بسرعة يعني القيادة. أسرع من ذلك يعني في قطار أو طيارة، وهذه أمور يبدو من السهل معرفتها إستناداً على سرعة وضغط الهواء. وليقوم التطبيق بتحديد ما تقوم به بإستخدام المعلومات التي تجمعها أجهزة الإستشعار، يقوم مستشعر التسارع بتحديد سرعتك، ويخبر مستشعر المغنطيسية إتجاهك الفعلي ويقدم مستشعر البارومتر ضغط الهواء من حولك ويقارنه بالمعلومات المتاحة حول الطقس لمقارنة ضغط الهواء لتحديد مدى إرتفاعك عن مستوى سطح البحر، وتقوم الخوارزميات بقدير موقع الهدف وتضييق الإحتمالات حتى يصل معدل الخطأ إلى صفر. إذا كنت تقود السيارة على سبيل المثال، هنا الأمر أسهل. التطبيق يعرف المنطقة الزمنية بناءً على المعلومات التي يقدمها هاتفك له، ثم يصل إلى المعلومات من مستشعري البارومتر والمغنطيسية ويقارن ذلك بالمعلومات من الخرائط المتاحة للجمهور وتقارير الطقس. وبعد ذلك، فإنه يتابع المنعطفات التي تقوم بها والمواقع المحتملة ليتمكن من تحديد أي أنت بالضبط. ولإظهار مدى دقة ذلك، قام الباحثون بإجراء إختبار في مدينة فيلادلفيا الأمريكية، وإستغرق الأمر 12 منعطف قبل أن يعرف التبطيق أي بالضبط موقع الهدف. كيف نمنع ذلك؟  من المخيف أننا عاجزون على منع هذا النوع من التتبع في الوقت الحالي. ولكن كفرد، تحتاج إلى توخي الحذر حول ما تقوم بتحميله. كما ذكرنا سابقاً، هناك فقط تعليمات برمجية في التطبيق قد تكون حوالي 2000 سطر لتتبعك بهذه الطريقة، وهذا أمر سهل جداً بالنسبة للتطبيقات والألعاب البسيطة. هذا لا يعني أنه يجب عدم تحميل التطبيقات والألعاب. نحن نحبها، ولكن يجب أن تكون على علم كامل مما تقوم بتحميله والقيام ببعض البحوث حول التطبيقات والألعاب والشركات التي تقف خلفها، بالإضافة إلى التدقيق حول الأذونات المطلوبة والتي إعتدنا على الموافقة عليها بشكل فوري. المصدر: GIZMODO

سامسونج تعلن عن حاسب محمول Notebook 9 مع قلم وشاشة لمسية سامسونج تعلن عن حاسب محمول Notebook 9 مع قلم وشاشة لمسية
تصدر Google عمليات البحث الأكثر رواجا هذا العام تصدر Google عمليات البحث الأكثر رواجا هذا العام
لهذا السبب لا تقم بحذف تطبيق Apple Pay من هاتفك iPhone لهذا السبب لا تقم بحذف تطبيق Apple Pay من هاتفك iPhone
الكشف عن نسخة هاتف Honor 9 Youth الأسبوع المقبل الكشف عن نسخة هاتف Honor 9 Youth الأسبوع المقبل
9 أشياء نأمل قدومها في جالكسي S9 9 أشياء نأمل قدومها في جالكسي S9
[تسريب]: ظهور المواصفات الكاملة لهاتف Huawei Enjoy 7S [تسريب]: ظهور المواصفات الكاملة لهاتف Huawei Enjoy 7S
أفضل ابتكارات عالم الأجهزة التقنية لعام 2017 أفضل ابتكارات عالم الأجهزة التقنية لعام 2017